تمضي "شهر عسل" على الشاشة وخلفها
نبيلة عوّاد تتخلى عن الـ "سكاي نيوز"
وتعود "وفيّة" إلى موقع دلالها



من المحطة التي أطلقتها وتعتبرها بمكانة بيت ذويها، عادت لتفرح قلب والدها المعارض لغربتها والمرحب بعودتها الى بلدها بعد عملها لسنواتٍ في الخارج... والترحيب نفسه تلقته من المحطة التي غادرتها على خلافٍ وعادت اليها على وفاق... هي العائدة لارتباط مهني وشخصي في آن معاً، ولا شك في ان الاعلامية نبيلة عواد تشعر بأنها في "شهر عسل" على الشاشة وخلفها بسبب قرارين مفصليين في حياتها قوامهما "الفرحة".

* استقالة، غياب من ثم عودة...
- مهما اغترب الانسان وابتعد عن بيته لا بد وان يعود يوماً، هذا ما حصل معي. اذكر انه عندما قررت السفر والعمل في الخارج استاء والدي وزعل مني، والحال مشابهة لمحطة الـ mtv التي هي بيتي ايضاً. فعندما قررت مغادرتها استاء مني أصحاب البيت، وعند العودة كانت الفرحة

في البيتين. اقدر الفرصة التي اتاحتها لي المحطة على الرغم من انني كنت المبادرة في الاستقالة وفسخ العقد، وكانت المحطة ترفض قراري.
* افهم ان العرض كان مهماً لوالدك اكثر منك؟
- (تضحك) اصبتِ وقال لي هذا احلى قرار اتخذته في حياتك.
* ما الذي اغراك ودفعك للعودة الى الـ mtv ومغادرة "سكاي نيوز" كان قرارك ام انك تلقيت العرض من المحطة؟
- كنت سأتخذ قرار العودة عاجلاً ام آجلاً وصودف أـنني تلقيت عرض المحطة. في النهاية ذهبت الى "سكاي نيوز" لأكتسب خبرة اضافية في عملي كونها محطة عربية وعدت الى بدايتي حيث انطلقت.
بعضهم رأى في عودتك تعويضاً عن غياب المقدمة جيسيكا عازار عن النشرة الاخبارية.
- جيسيكا لم تحسم قرارها بعد بحسب معلوماتي وما في حدا بديل عن حدا... فهي قد تعود في اي وقت وبيقى مكانها موجوداً على الهواء والحال نفسه بالنسبة الى ديانا.
* الشق المادي أم المعنوي كان الاكثر اقناعاً بالنسبة اليك حتى قررت العودة ؟
- الشق المعنوي، ولا سيما انني شعرت بالاكتفاء من الخبرة التي اكتسبتها في "سكاي نيوز" ولم يعد هناك من اضافة قد تزيد على خبرتي. وكنت في "ابو ظبي" بهدف العمل فقط لا اكثر. الغربة ليست جميلة، فهي تفقدك حياتك الاجتماعية والشخصية... عدت الى محطة هي الاهم محلياً، وعدت الى انتشار اكبر ولمتابعة عملي المهني... يعني صار وقتا.
* "صار وقتا"؟ (غامزة الى الشعار الانتخابي الذي اعتمدته القوات اللبنانية في حملتها الانتخابية النيابية الاخيرة).
- (تضحك) ايه عنجد صار وقتا... وللمناسبة عدت الى لبنان في زمن الانتخابات.
* واقترعت؟
- لا. لانني كنت في مرحلة الانتقال من "ابو ظبي" الى لبنان وكانت اقامتي في نهاية مدتها.
* على سيرة الانتخابات. ما رأيك بظاهرة ترشح بعض الاعلاميين للانتخابات النيابية ومن بينهم تجربة جيسيكا عازار؟
- لكل شخص الحق في حرية التعبير عن رأيه وحقه السياسي في أن يكون طرفاً، وخصوصاً الصحافي كونه في صلب الموضوع... وشخصياً اجد انني لو قررت خوض تجربة السياسة لن اعود الى الاعلام لانني لا بد وأن افقد موضوعيتي يوم اقرر دخول معترك السياسة، اعتبرها نقطة اللاعودة الى الاعلام، فالمطلوب من الاعلامي ان يحتفظ برأيه لنفسه لا ان يعلنه على الشاشة لانه بذلك سيفقد ثقة الناس بحياديته. ولا سيما ممن يترشح على لائحة جهة سياسية في الانتخابات. اما كمستقلة او كمجتمع مدني فلن يكون الامر كذلك.
* سيكون لك برنامج حواري؟
- عدت الى المحطة في مرحلة لم تكن بعد شبكة البرامج الجديدة قد اعدت، وهذا الموضوع نتباحث به لاحقاً.
* اولم تتباحثا فيه قبل قرار العودة؟
- لا. ولكن ضمن العقد كان هناك موضوع ان اطل في نشرة الاخبار وفي برامج عند الاتفاق عليها.
* ظهرت في النشرة المسائية الاساسية على الرغم من انك غادرت الـ mtv على خلاف. هذا كان شرطك للعودة ؟
- عرضي كان بالعودة الى المحطة في النشرة المسائية الاساسية. وعندما تلقيت العرض من الـ mtv لم افكر مرتين.
* مدللة؟
- (تضحك) وأستحق الدلال. الاستاذ ميشال المر يعرف اين تكمن مصلحته ومصلحة المحطة وما يتناسب مع شاشته وعلى هذا الاساس يختار الموظفين ولا اظنه فشل يوماً في خياراته وقراراته.
* كيف وجدت انتقال الاعلامي مرسال غانم من شاشة الـ LBC الى الـ mtv؟
- نقلة نوعية، مرسال يشكل اضافة للمحطة والمحطة شكلت اضافة له.
* ماذا لو تلقيت اليوم عرضاً من محطة محلية اخرى؟
- بالتأكيد سأرفضه، فكما كانت الـ mtv وفية لي سأكون بدوري وفية لها.
* هل ان عودتك الى لبنان كانت مرتبطة ايضاً بموضوع زواجك واستقرارك هنا؟
- هي جزء من تطلعاتي ومخططاتي المستقبلية، كنت افكر في العودة الى بلدي عاجلاً ام آجلاً.
* متى سيكون موعد زواجك؟
- في 12 آب.
* وهل سيكون ضمن حفلٍ كبير؟
- صحيح.
* خطيبك يعمل في المجال نفسه؟
- لا. هو رجل اعمال يعمل في نيجيريا.
* ستبقى الغربة حاضرة بينكما؟
- "كنا بتلات بلدان صرنا ببلدين فعم نجرب نهونها قد ما فينا؟ (ضاحكة) تلك حال كل شاب لبناني.
* كيف تستعدين للمرحلة المقبلة في حياتك من ارتباط ومسؤوليات جديدة و...
- (ضاحكة) شر لا بد منه... طبعاً من باب الدعابة، لكنني متحمسة ولا سيما انني مقتنعة بهذه الخطوة واجد في شريكي الشخص المناسب وانا ممن يقدرون العائلة واحب الاطفال...
* منذ متى وانت في هذه العلاقة؟
- منذ نحو السنتين ونصف السنة.
* لو لم تكوني جميلة (وانت وصيفةثانية لملكة جمال لبنان للعام 2010) هل كانت الـ mtv وهي المعروفة باستقطاب الجميلات لتضمك اليها؟
- لو لم اكن جميلة لما تلقيت هذا العرض وربما ايضاً لو لم اكن ذكية لما تلقيته، يعني ان العاملين اجتمعا ليكون هذا العرض. نحن لسنا مؤدين ولكننا صحافيون بمعنى اننا لا نقرأ ما كُتب لنا فقط وإما علينا معرفة ما كُتب.
* ما رأيك بحرية التعبير المفتوحة على مواقع التواصل الاجتماعي وتحديداً في قضية الاعلامية منى مذبوح والقرار الذي اتُخذ بسجنها بسبب ما صرحت به؟
- الكلمة مسؤولية، وعلينا كإعلاميين ان نرسم حدوداً لحريتنا ولا نتفوه بأي كلام يخطر في بالنا. نحن من يضع الضوابط وليس الدولة في مجال التعبير عن آرائنا. اما عن منى مذبوح فلم اتابع قضيتها بتفاصيلها ولكن ايا تكن فأنا اعتبر ان قرار سجنها الطويل غير منصف.

هـ ق






 
  • 1
  • 1
Related links
 
Address
DAR ASSAYAD S.A.L.

SAID FREIHA STREET-HAZMIEH

P.O. BOX: 11 - 1038

BEIRUT-LEBANON

TEL: 961 5 456376/4 - 961 5 457261

FAX: 961 5 452700

E-MAIL:ACHABAKA2008@GMAIL.COM

WEBSITE:WWW.ACHABAKAMAGAZINE.COM