مهنياً:
لا تخف من بعض المطبات في العمل، لأنها من صنع بعض الزملاء.
عاطفياً:
طلبات الشريك زادت عن حدها، فحاول ان تضع حداً لذلك .
 
      
   مهنياً:
الظروف الحالية ليست مشجعة لتترك عملك، ولا تعقد الامور على نفسك.
عاطفياً:
حاول أن تجد حلولاً سريعة وحاسمة، فالشريك لن يحتمل اكثر .
 
   مهنياً:
عليك ان تبذل جهداً اكبر، لتحقيق الاهداف التي حددتها لنفسك.
عاطفياً:
لا تدع عنادك يكون سبباً في خلافك مع الشريك، وحاول أن لا تبالغ.
 
      
   مهنياً:
عليك ان تكون جاهزاً، لأن المرحلة المقبلة لن تكون سهلة على الاطلاق.
عاطفياً:
عليك مبادلة الشريك ببعض الخطوات، حتى لا يشعر بالوحدة.
 
   مهنياً:
يحمل هذا اليوم آفاقاً واسعة واحتمالات شتى، وتنسيقاً يريحك من القلق.
عاطفياً:
عليك ان تصحح بعض الأوضاع، وكل ما عدا ذلك لن يفيدك .
 
      
   مهنياً:
ستتحسن احوالك في العمل قريباً، لكن الاحتياط واجب في بعض المحطات.
عاطفياً:
الواقعية هي أكثر الأسلحة قوة، لمواجهة الشريك ومصارحته.
 
   مهنياً:
إنتبه من ساعات العمل المرهقة، ولا تبذل جهداً أكثر من طاقتك.
عاطفياً:
التوتر مع الشريك، قد تكون له نتائج سلبية صحياً ومعنوياً.
 
      
   مهنياً:
تتعزز عائداتك المالية بوتيرة متسارعة، فتميل إلى الصرف والتبذير.
عاطفياً:
عليك الانتباه لخطواتك سريعاً، فالعلاقة مع الشريك مهددة كلياً .
 
   مهنياً:
التسرّع في بعض الاحيان له كلفة باهظة، ووضعك في العمل لا يحتمل.
عاطفياً:
اي تسرع أو تهور. يؤدي إلى بعض التوتر في العلاقة بالشريك.
 
      
   مهنياً:
الاستقرار في العمل، يوفّر لك راحة البال على اكثر من صعيد.
عاطفياً:
لا تتصرف مع الشريك بعشوائية، وانتبه لردة فعلك غير المحسوبة.
 
   مهنياً:
تتعزّز علاقتك بالزملاء والمسؤولين. وتقيم اتصالات ولقاءات مثمرة.
عاطفياً:
خطوات مفيدة للشريك، ستفيدك كثيراً في المستقبل القريب .
 
      
   مهنياً:
لا تتردّد في تقديم الدعم للزملاء، فالأمور قد تتبدّل اسرع مما تتصوّر.
عاطفياً:
قد تعاكسك الظروف، ولن تجد غير الشريك إلى جانبك .
 
Related links
 
Address
DAR ASSAYAD S.A.L.

SAID FREIHA STREET-HAZMIEH

P.O. BOX: 11 - 1038

BEIRUT-LEBANON

TEL: 961 5 456376/4 - 961 5 457261

FAX: 961 5 452700

E-MAIL:ACHABAKA2008@YAHOO.COM

WEBSITE:WWW.ACHABAKAMAGAZINE.COM